ALmasry-ALmohager

رئيس التحرير : سامي حنا عازر

تأريخ اليوم

 

Editor in Chief: Sami H. Azer,  ESQ

E-Mail: judgesami@ca.rr.com

رقم العدد:  68                          09  فبراير/شباط 2013

 
 

February 9th   2013                             Issue Number: 68

 

                 جريدة أسبوعية الكترونية تصدر كل يوم سبت  من لوس انجلوس .... أول  جريدة  مصرية  اون  لاين  تغطي اخبار  المهاجر المصري وشقيقه في الوطن  ...بيت لكل مهاجر في اي بقعة من بقاع العالم .. رأى لكل المهاجرين  

 

تنويه: هذه الجريدة لخدمة الجالية المصرية .. وتتقبل هبات من أعضاء الجالية من وقت لآخر

  ALmohager

English

 

الصفحة الرئيسية

رسالة من المحرر

مقالات حرة

الكتــــــــــاب

الأدب

علـــوم

أخبار الجالية

رحلات وتاريخ

الارشيف
آراء وتعليقات
هدايا لخدمة الجالية
أتصل بنا
The Conciliator
الرجوع للعدد الحالي
 
 

كُتّاب

المصرى المهاجر

 

يعنى أننا فى دولة الإخوان ..!


اضغط هنا

أ/فاطمة ناعوت
 

رحيل جمال البنا... أخر أبناء أسرة مصرية معطاءة
 

اضغط هنا

د/سعدالدين ابراهيم
 

الراقص على سَعـدُه .. والباكى على نَحْسُـــه

اضغط هنا

أ/صلاح إدريس
 

النضال الكردي..ومسعود برزاني

اضغط هنا

أ/عبدالواحد محمد
 

عار تعرية المصريين أمام العالم


اضغط هنا

ا/جورج فخري
 

الديموقراطيا سبيلي!

 

اضغط هنا

د/أبراهيم نتّو
 

آفة الثائر


اضغط هنا

أ/أميرة عبد الرحمن
 

الفريق ضاحى خلفان .. اغتيال المبحوح

 

اضغط هنا

رئيس التحرير
 
 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 
 

الأستاذ/ سمار جبران عازر

سمار جبران عازر .. كبير المترجمين

والمراجعين بالأمم المتحدة

 

الحــــرامي

السبت , 12 مايو/ أيار 2012

الوقت عصرا ذات  ربيع من أواخر الستينات.

        أصوات متناثرة تنطلق من بين السيارات عند ملتقى شــارع عدلي بشارع طلعت حــــرب:  حـــــرامي !!  حــــرامي!. 

        ولم تلبث الاصوات أن تواصلت في صيحات وهمهمات سرت بين المنتبهين من المارة مشوبة بالضحكات والتعليقات الساخرة.

       في عرض الشارع ظهر رجل طويل القـامـــة، أشــعث، حافي القدمين، يقتحم طريقة عـــاريا كما ولدته أمــه، كان يجري بخطوات واسعة وإيقاع بطيء، في يده اليمنى قطعة حجر يلوح بها مهدداً بجدية كلً من يقترب منه،  تنبه شرطي المرور إلى ما يجري فتوجه ناحيته تسبقه أمارات السخط، وتحفز للإمساك به فرفع يده بالحــجر وبــدا مستعداَ لاستخدامه دون تردد. واكتفى المارة بالضــحك متسـلين بمشهد المــراوغـــة فتراجع الشرطي مستنكرا وتركه يواصل الجري تلاحقه تعليقات وتستقبله تعليقات.

وقال أحدهم متلفتا حوله كأنما يوضح للناس :

-  مجنون !

فعلق آخر دون ابتســام :

- لعله أعقل مني ومنك.

    وعلى الرصيف وقفت سيدة << بنت بلد >> متلفعة بالملاءة  اللف تضحك متسائلة بصوت مرتفع :

- والعريان ده سارق إيـــه يـــا وِلـــداه ؟!

فقال صوت من المـــارة  هازلا :

لا ،  ده  هو  المسروق  ياســـت  !!
 

 

 

 

 

  الرجوع إلى صفحة الأدب

  الرجوع إلى صفحة مقالات سمار عازر

  الرجوع إلى الصفحة الرئيسية

 

ALmohager_ALyoum

 

ان اردت أن تكون قويا استعمل..

http://superfitnessxl.com

 
 
 
 
 
 

لكل طلباتكم العقارية اتصلوا ب هانى عازر

Call (310) 507-4077

 

 
 
 
 
 
 
 

بيروت تايمز

 

اخبار لبنان

والجالية العربية

فى

www.beiruttimes.com

 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 

 

 

Copyright  2009 Almohager ALmasry. All rights reserved.

Site Designed by Media Center