ALmasry-ALmohager

رئيس التحرير : سامي حنا عازر

تأريخ اليوم

 

Editor in Chief: Sami H. Azer,  ESQ

E-Mail: judgesami@ca.rr.com

رقم العدد:  68                          09  فبراير/شباط 2013

 
 

February 9th   2013                             Issue Number: 68

 

                 جريدة أسبوعية الكترونية تصدر كل يوم سبت  من لوس انجلوس .... أول  جريدة  مصرية  اون  لاين  تغطي اخبار  المهاجر المصري وشقيقه في الوطن  ...بيت لكل مهاجر في اي بقعة من بقاع العالم .. رأى لكل المهاجرين  

 

تنويه: هذه الجريدة لخدمة الجالية المصرية .. وتتقبل هبات من أعضاء الجالية من وقت لآخر

  ALmohager

English

 

الصفحة الرئيسية

رسالة من المحرر

مقالات حرة

الكتــــــــــاب

الأدب

علـــوم

أخبار الجالية

رحلات وتاريخ

الارشيف
آراء وتعليقات
هدايا لخدمة الجالية
أتصل بنا
The Conciliator
الرجوع للعدد الحالي
 
 

كُتّاب

المصرى المهاجر

 

يعنى أننا فى دولة الإخوان ..!


اضغط هنا

أ/فاطمة ناعوت
 

رحيل جمال البنا... أخر أبناء أسرة مصرية معطاءة
 

اضغط هنا

د/سعدالدين ابراهيم
 

الراقص على سَعـدُه .. والباكى على نَحْسُـــه

اضغط هنا

أ/صلاح إدريس
 

النضال الكردي..ومسعود برزاني

اضغط هنا

أ/عبدالواحد محمد
 

عار تعرية المصريين أمام العالم


اضغط هنا

ا/جورج فخري
 

الديموقراطيا سبيلي!

 

اضغط هنا

د/أبراهيم نتّو
 

آفة الثائر


اضغط هنا

أ/أميرة عبد الرحمن
 

الفريق ضاحى خلفان .. اغتيال المبحوح

 

اضغط هنا

رئيس التحرير
 
 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 
 

الاستاذ/ صلاح إدريس

كاتب حر ورجل أعمال

salahedris@gmail.com

السيرة الذاتية..أضغط هنا

 

المُنْحَلانْ .. وحِقول الألغــَــام !!

 

السبت ، 09 يونيو/حزيران 2012 

       مصر بلد بَزرمِيت أفنذم !! وبِزرمِيت دى كلمة تُركية معناها الفوضى ، والهمجية ، وإختلاط الحَابل بالنابل .. بالقايم ، والنايم على سَرسُور وِدْنُه .. يَعنِي الدُنيا إتكّعبَلت ، وأعداء الأمس أتقلبوا لِحُلفاء اليوم .. وحُلفاء الأمس بقُدرة قادر أصبحوا أعداء اليوم ..
وناس كثيرة نازلة الشوارع والميادين .. بَعضها عارف هو نازل لِيه ؟ والأكثرية مش عارفين نازلين ليه أصلاً !!

ده غير العَرّكَة المنصوبة فى مصر ..بين العسكر والأخوان .. وبين القوى السياسية والأخوان .. وبين الأخوان وبعضهم ( أبوبركة و حملة محمد مرسى الأنتخابية ) .. وبين القضاة والأخوان .. والعَرّكَة بالشوم ، والسِنَجّ ، والمطاوى .. ومعاهم شوية نسوان شَلَقْ بيشرّشَحوا ، ويفرشوا الملايات .. وكل ده ومافيش حدّ واخِد بالُه ، إن تحت رجليهم كلهُم دِماء الشُهداء مغطّية أرض المعركة .. والدم لسه سُخن ولَزَج .. وممكن يزحلقهم كلهم .. ويكسر رقبتهم واحد ورا التانى !!
***
(( تخريمة برة الموضوع : ياريت تتكرموا بقراءة المقال لأخر كلمة ، لأنه مهم جدا ، وبيوضح الصورة الكاملة الآن فى مصر المحروسة ــ ومش عارف محروسة من أيه ؟ من العين ؟ولا من الأعداء ؟ ولا من ولادها نَفسُهم ــ ))
***
نرجع لموضوعنا.. الناس اللى مالية الشوارع دى.. بيجمعهم شعُور واحِد ( وليس هدفاً واحداً ) .. الشعُور هو الغضب .. غَضبهُم لأسباب كتيرة ، وأحيانا بتكون مُتَعَارضة .. ولما تسألهم يُقولولك : إحنا رافضين الأحكام الظالمة .. أزَّاي مُبَارك والعَادلي يَاخدُوا تأبيدَه بَس ، وإحنا عايزين إعدام ؟!!.. ــ ونِسيُوا إن مُبَارك عُمره 84 سنة ، ويمكن ينتقل للى خَلَقُه .. قبل نشر مَقالي دَه .. ثم إنه تم تَجريدُه من رُتبتُه العسكرية ، وكل النياشِين ، والأوسِمَة التى حصل عليها طُوَال تاريخه .. يَعنِي الراجل أتمسَح بأستيكَة .. والعَادلي مجموع الأحكام ضدُه وَصَلت لـ 40 سنة سجن .. فلو عُمره دِلوقت 60 سنة يبقىَ مُمكن تتخيل إنه يعيش لِغاية مَايُخرج من السِجن ويبتدي حياته مثلا وعنده 100 سنة !! .. بالعكس أنا شايف إن الإعدام هو حُكم مُخفف للإثنين لأنهما سَيمُوتا وينتهي الأمر .. لكن فى سجنهما إزلال ومَهَانة لهُما .. وعِبرة وعِظة للجميع .

ناس تانية من الغاضبين فى الشوارع ، تُقولك عايزين توحِيد الثورة .. وتطهير القضاء .. وتطهير الداخلية .. وحق الشُهداء .. والألتراس يُقولولك عايزين القصاص مِمَن قتل إخواننا فى بورسعيد .. وناس تانية أنصار المُرشَحِين السابقين يُقولولك عايزين مجلس رئاسى .. والبَتْ الفورى فى قانون العزل السياسى .. وناس تُقولك عايزين الحَد الأدْنَى للأجور 1200 جنيه .. وناس تُقول تثبيت العِمالة المُؤقتة .. ومطالب كثيرة ومختلفة .. لايجمعها أى شىء سِوَى الغضب .. الغضب الذى زاد وطفح طوال سنة ونصف ، وأحنا مش شايفين أى جديد غير التخوين لبعضنا والآخرين ، وتفتيش الضمائر ، وتقطيع هُدوم المُعارضين لنا فى الرأى .. ده حال الناس اللي فى الميادين .. وحالهم مايختلفش كتير عن حال الناس فى البيوت أى الأغلبية الصامتة ، أو حزب الكنبة .. فهم أمام الشاشات كل واحد فيهم بيطالب بمطلب من مطالب المتظاهرين ويتفق مع هذا .. ويَلعْن خَاش أبُو الآخر .. وكل واحد فيهم حاطط جنبه شوية جزم قديمة ، وكل شوية يرمى فَرّدة منهم على التليفزيون لو حد أو حاجة ماعجبتوش .!ومُمكن الجزمة ماتجيش فى التليفزيون ، وتيجى فى طبق البيض اللى مراته نسيته على ترابيزة السُفرة .. ويتحول البيض لعجة بطعم الجزمة القديمة !!

نيجي بَقىَ للصَفوة ، والنُخبة ، وخُلاصِة المُجتمع من مُفكرين ، ومُثقفين ، وخُبراء .. وأوعَى تفتكر أن حالهم يختلف .. بالعكس أنا بيتهيألي إنهم السبب فى لخبَطة عُقول المصريين كلهم ، وسبب حالة البَزرمِيط دِي .. ففقهاء القانون وعُلماؤه يختلفون مع بعضهم إختلاف البُعد مابين السَمَا والأرض ، على حاجة واحدة .. بعضهم يُقولك قانون العَزل السِياسى هو دُستورى .. وبعضهم يُقولوك لأ غير دُستورى .. وآخرين يُقولوك اللجنة العليا للإنتخابات لجنة قضائية مُحَصَّنَة .. وفريق يقول لأ دِي لجنة إدَارية وغير مُحَصَّنَة ، وبعضهم يُقول الحكم على مبارك وأعوانه قانوني ويُفنِد الأسباب .. وآخرين يُقولوا أنه غير قانوني ، وبَرضُه يُفنِدوا الأسباب .. والغريب أن كل فريق من فقهاء القانون دُول يجيبلك أسباب قانونية تُقنِعك ، وتُلبَّسك العِمة ، وتصدق كلامهم ،ـ وتؤمن بيه ، وتتبناه كمان .. وتَضرب بالشلوت كل اللى يعارضُه !!

ويشارك المثقفين والمفكرين فى زيادة حالة الصَرَع ، وإنفصام الشخصية اللى أحنا فيها .. فمثلاً تلاقي واحد فَلّوطة طالع يقولك أن قانون العَزل السياسي لو طلع صحيح يبقى الإنتخابات حاتتعاد من الأول ، والبعض يقول لأ حاتتعاد بس بين مُرسِي وصَبَّاحِى .. ومجموعة تانية تقولك الثورة مُستمرة ، وشرعيتها تدِينا الحَق فى تشكيل مجلس رئاسى ، من صَبَّاحي وأبوالفتوح وخالد على .. ومايصَدق الثلاثة الكلام ، ويجروا على الميادين ، ومعاهم أنصارهم ينادوا بمجلس رئاسى .. ورغم أنه غير قانونى وغير شرعى ــ ورغم أنى بأتمناه شخصياً ـــ إلا أننا لو أفترضنا أن المجلس ده أتشّكِل فعلا ، وأصبح واقعاً على الأرض .. أقسم لكم أن الثلاثة المُرَشَّحِين حايختلفوا فى أول يوم ، وحاينتهى هذا المجلس قبل أن يبدأ ، وحقيقة الأمر أن كل واحد فيهم عايز أرضية ثابتة تقول له أنك ، قائد ، وزعيم ، ورئيس .. رغم أن كل واحد منهم كده فعلاً .. من غير مايدخل فى مجلس رئاسي ، أو ملكي ، أو حتى مجلس آباء .. فزعامتهم ، ووطنيتهم مَعرُوفة ، والكُل شايفها ومُتأكد منها وتحالفهم ده حايقلل من الزعامات دِي ، والأيام حاتثبت لكم كلامى .

كل دَه كُوم .. والخلافات اللِي بدأت ، واللِي لِسه حاتِسخن وتولَع ، وتلهلِب ، بين العسكر ، والإخوان ، والقضاء ، كوم تانى .. فالإخوان فَضَلوا معَطَّلِين تشكيل اللجنة التأسيسية للدستور لِحَد
ما تخلص الإنتخابات الرئاسية .. علشان يشكلوا اللجنة ويعملوا الدستور بناء على نتيجة الإنتخابات .. لأنه طبعا لو الرئيس إخوانى يبقى الدستور لازم يبقى بشكل مُعَيَّن.. ولو فلول يبقى بشكل آخر .. وكأنهم مفوضين للتحدث والتصرف بأسم كل المصريين ــ وهذا غير صحيح وغير جائز .. والقوى السياسية فِهمت اللعبة ، ورَاحِت مِسَخَّنة العسكر ــ وهم مش مِحتاجين تسخين لأنهم مُولعِين جاهزين من الإخوان ، حُلفاء الأمس وأعداء اليوم ــ فأصدر المجلس العسكرى قراراً بعزمه إصدار تعديل على الإعلان الدستورى بِتَاع مارس وحايشكل اللجنة التأسيسية للدستور .. وهنا طبعاً مجلس الشعب هَاج ومَاج ، وأعترض بشدة لأنه هو وحده الذى يصدر التشريعات ، ولا سُلطة لأى جهة أخرى بإصدار التشريعات حتى لو كان رئيس الجمهورية ، اللِي بيحل مَحله المجلس العسكرى .. ولأن المجلس العسكرى مش عايز مشاكل وخلافات فى الفترة الحَرِجة دي .. قالَّ لهم خَلاص أمَامكم 48 ساعة تنتهى يوم الخميس 7 يونيه الساعة أتنين الضُهر .. لو ماأتفقتش القوى السياسية والأحزاب كلها بما فيها الإخوان على تشكيل اللجنة ، فأحنا اللى حانشكلها وماحدش يتكلم بعد كده .. ولما الأخوان والأحزاب والقوى السياسية مالقوش فايدة ، وشافوا العسكر كَشَرُوا ، وطلّعوا لهم أنيابهُم ، أجتمعوا يوم الأربعاء والخميس .. وقالوا أنهم أتفقوا خلاص .. وبناء على الكلام ده دعى المشير طنطاوى مجلسى الشعب والشورى للأجتماع يوم الثلاثاء 12/6 الساعة 11 الصُبح ، لأختيار اللجنة التأسيسية .. ولاحظوا أن الأنتخابات الرئاسية يوم السبت 16/6 !!

أما القُضاة فهم مختلفين مع مجلس الشعب ، والمُحامين اللى بيهاجموهم بإستمرار ، ويتهموهم بالمَحسُوبية والفساد ، وأنهم مُوالسِين لمُبَارك وعصابته والدَلِيل الأحكام الأخيرة .. ويخرج المُستشار حسام الغريانى رئيس المجلس الأعلى للقضاء ينفى هذه التهم تماما ، ويُؤكد أن القضاء طاهر فعلاً ، وأن القضاء بيطهر نفسه أولاً بأول ، ويتعامل مع القضاة سَيِّئي السُمعَة بحَسْم وشِدة ، لكن هذه الإجراءات سِرِّيَة ولا يُعلن عنها حفاظاً على سُمعَة وهِيبَة القضاء

أما المستشار أحمد الزند رئيس نادى القضاة ــ فحدِث ولا حَرَجْ ــ .. لأن من الواضح أن الراجل طلع من هدومه !!.. وروحُه بَقَتّ فى مناخيرُه ، من الأخوان المسلمين .. ولو فضلنا نتكلم عن هذا الموضوع ، سنحتاج مقالة أخرى ، والمقالة كبيرة من الأول .. علشان كده حاأكتفى بأن أقول لكم بعض المُقتَطفاتْ من المؤتمر الصحفى اللى عقده الزِند يوم الخميس 7/6 .. قال الزِند قاصدا الأخوان المسلمين :ــ
(( لن نسمح لهم بتفتيت ، وتفكيك البلد ، وتركيبها على هواهم .. فلن يفلحوا لأننا لهم بالمرصاد ))... (( بيقولوا دم الشهداء فى رقبتهم .. أشمعنى دلوقت يعنى .. مابقالنا سنة ونص ماسمعناش منكم الكلام ده .. ولا أحلوت دلوقت علشان الأنتخابات !!)) ... يوم السبت حايتقدم القضاة وأعضاء النيابة بـ 10 آلاف بلاغ للنائب العام ، لكل من تعرض بكلمة للحُكم على مبارك وأعوانه ، أو للقضاء )) ... ((لو عَلمْنا أن أشرافِنا على الأنتخابات سيجىء بهولاء النواب ، ما كنا أشرَفنا عليها )) ... (( لن نسمح أن يكون هذا المجلس شوكة فى ضهر مصر .. والحكاية مش فَتونَة ، ولا عافيه )) ... (( تجميد العضوية فى الجمعية العمومية لنادى القضاء ، لكل من أنتقد الأحكام ، وإحالته للتحقيق )) ... (( أكثر من 4000 قاضى ، وأعضاء بالنيابة قدموا أعتذارات عن الأشراف على الأنتخابات .. وهو ده اللى الأخوان عايزينه علشان يعمَلوا مابدا لُهم )) ... (( كنا نِجاملهم فى المحاكم والنيابة ، بإنهاء معاملاتهم المختلفة بسرعة .. لكن من هنا ورايح البائع المتجول اللى واقف أمام باب النيابة حايكون له الأفضلية والأولية عليهم )) ... (( نادى القضاة سيعقد أجتماعا طارئا فور الأنتهاء من المؤتمر الصحفى ، للنظر فيما سنتخذه من إجراءات ، وكل الأختيارات متاحة ، ومفتوحة .. فقد بدأت المواجهة مع هؤلاء ، حتى تعود الأمور إلى نصابها )) ... (( ألقضاء خط أحمر .. وأى واحد حايحاول يتخطاه برِجْلُه حانقطعها له .. وأنتم ماورثتوش مصر من أبائكم وأُمهاتكم .. وماتِبكوش بقى بالدِموع لما تيجوا أمام المُحققين !! ))... (( لن يهدأ لنا بال .. ولا يُغمضْ لنا جِفن .. حتى نكتشف من الذى قتل الشهداء ، وفتح السجون .. ونُقدمهم للعدالة )) ... واللى قاله الزند أكتر من كده بكتير قوى .. بس أنا قلت لكم أهم الأقوال .. وده لوحده حقل ألغام كبيييييييير ، والأفضل ماندخلش فيه دلوقت لغاية ماتتضح الصورة علشان مايفرقعش فينا .. ولأنى مستنى رد مجلس الشعب .. وبيتهيألى حاياخدوا شوية بلطجية ، ويروحوا يكسروا نادى القضاة ، ومش بعيد ياخدوا الزند ، وبعض القضاة رهائن !!!

بعد كل الهيصَة ، والزمبلِيطة ، واللخبطة اللى أحنا فيها دِي نِيجي بَقىَ لعنوان المقال ( المُنْحَلان .. وحُقول الألغام ) .. والمنحلان هما الحزب الوطنى المُنحل ، ويمثله أحمد شفيق .. والمُنحَل أو المُنحَلة التانية هى جماعة الإخوان المُسلمين المُنحَلة أو المَحظورة ويُمثلها محمد مرسى .. أما الألغام فهى التى ستنفجر نتيجة للمواقف اللى حاأقولكم عليها ... دلوقت المحكمة الدستورية العليا نتيجة للضغط الشعبى ، وحالة الفوضى ، والغضب من نتيجة الإنتخابات ، ووقوعِنا بين إختيارين أحلاهُما مُر ــ مع إن مافيش أى حَلاوة فى المُر ــ إلا أن المحكمة قررت نظر قضية العَزل السياسى قبل الإنتخابات وبالتحديد يوم 14 يونيه الجارى .. ياإما المحكمة تقول أن قانون العَزل السياسى غير دستورى ، وفى الحالة دى بابا شفيق حايستمر فى إنتخابات الإعَادة .. وحايُصاب ملايين المصريين بخيبة أمل كبيرة ، ممكن تنقلب لحالة فوضى ، أو ثورة جديدة فعلا ً وده هو اللغم الأول .. أو المحكمة تقول أن القانون دُستورى وفى الحالة دى يُمنع شفيق من الإنتخابات .. ونُدخل فى جَدل ، ونِقاش قانوني ، وفلسفي ، وبيزنطي بين كل اللي قلنا عليهم فى أول المَقال .. حول هل تعاد الإنتخابات بين المُرشَحِين الـ 12 ومعاهم الشاطر ، وعمر سليمان .. ولا بين مُرسِى وحَمدين بَس .. وده اللغم التاني .. وبرغم أن مرسى دلوقت متصاحب ومتوافق ــ إلى حد ما ــ مع حمدين وأبو الفتوح وبيقول الثورة ، والثوار ، ودماء الشهداء ، والفلول ، والحزب الوطنى ، والعملاء، والتودد للأقباط ، بل وصل به الأمر لإعلانه تعيين أمرأة نائباً له لو نجح ــ وسُبحان مُغيِّر الأحوَال ــ ومُرسِى بيقول كلام كتير من النوع دَه .. لكن لو حصل أى إعادة بين المُرشَحِين كلهم حايطلع مُرسِى والإخوان يُقولوا لأ .. الإعادة لازم تكون بين مُرسِى وحَمدين بَس .. ده لو وافقوا على الإعادة أصلاً .. لأنهم مُمكن يقولوا أنه طالما أستُبعِد أحد المُرشَحِين فلا يَحِق لأحَد أن يَحِل مَكانه فى هذه المَرحلة ، وممكن يطلَّعُوا قوانين بكِدَه .. لأن التشريع فى أيدهم .. ولو قبلوا الإعادة مع حَمدين صَبَّاحِى يبقى لازم يعملوا حاجة يوقَّفُوا بيها الكلام ده لأن الإعادة مع حَمدين معناها الأكيد هو فوز حَمدين بإكتساح .. وهزيمة الإخوان .. ودَه اللغم التالت ... مع أن بينى وبينكم لو قرأنا المشهد كويس ، حانلاقى أن المحكمة الدستورية حاتُصدر حُكمها يوم الخميس 14/6 .. والأنتخابات يوم السبت 16 /6 .. يعنى بعد يومين .. وقراءة المشهد بتقول أن حُكم المحكمة جاهز فعلا !!.. وحاتُحكم بعدم دستورية القانون ، وبناء عليه يستمر شفيق فى سباق الرئاسة .. لأنه لو حصل العكس ــ وده كلام مُستبعد وغير منطقى ــ يبقى رجَعنا لنُقطة الصفر ، وحانعيد الفيلم كله من الأول .. يعنى من بداية يوم 12 فبراير 2011 ــ تانى يوم تنحى مبارك ــ ونبدأ من أول وجديد .. بداية من الأستفتاء لغاية مانوصل لأنتخابات الرئاسة ( ده لو وصلنا أصلا ) !!!.. وللعلم فإن المستشار فاروق سلطان رئيس اللجنة العليا للأنتخابات .. هو نفسه رئيس المحكمة الدستورية العليا !!!!

ودخول ( شفيق ياراجل ) الإنتخابات .. هو اللغم الرابع والأكبر لأن مُرسِى قالها صَريحة : (( لو لم ينجح يبقى فيه تزوير ، ولازم نثور ، ونحتشد والميادين موجودة .. وأن نجاح شفيق على رَقبتِى دِي !! )) .. يَعنِي نفس كَلام مُبَارك إمَا أنا أو الطوفان .. وأكَّد على كَلامُه الشيخ القرضاوى وقال ــ لا فض فوه ــ ((أقسم بالله العظيم ان مُرسِى سَينجح .. وأَيّ وَاحِد حاينتخب شَفيق فهو آثم ، ويُعتبر ذلك جُرما ًوحَراماً ولا يُرضِى الله ورسوله ، ولو نجح شَفيق فلابُدَّ أن يكون هناك تزويراً ، ووَقتَها الجماهير سَتحتشِد ، ولن نسكُت على هذا أبداً أبداً )).. بذمَتكم قولولى بقى دَه لغم جَامِد .. ولا مُش لغم ؟ يبقى نتوقع البلد تولع وتِتنيِّل بنِيلة ولا لأ ؟

ولو فرضنا أن اللغم دَه عَدَّى على خير وخلاص .. وشَفيق نجح ، وحَكم البلد بأيّ شَكل ، وبَعد أيّ خسَائِر !! هل مُمكن تتصَوَّر طريقة التعامُل ، والتعاون بينُه وبين مجلس الشعب ــ عَدوه اللدُود ــ ، وبينه وبين الحكومة التى ستتشكل من أغلبية أخوانِيَة بالطبع .. وأزاى حاتصدر القوانين ويتم التصديق عليها بين إتنين مِش طايقين حتى يتِّفُوا فى وِشْ بَعض ؟ إيه اللي مُمكن يحصل من تعطيل لِمَصالِح البلاد والعِبَاد من عِنَاد الإتنِين ؟ البَلد حاتمشِي إزَاى بين ناكِر ونكِير .

مش بس الإخوان اللي حايعترضُوا على شفشق .. لأ دَه فِيه قُوَى سياسية كتيرة مُعترضَه عَلِيه ، وبتهَدِد إنَّهَا مش حاتسمح له يقعد على الكُرسِى أبداً !! ولمَّا تُقولهم ياإخواننا دَه رئيس مُنتخَب .. ومَلايين المصريين أختاروه ، زى ماأنتم أخترتُم غيره .. يُقولولك مَالناش دَعْوَة !! مايُحكُمش .. يَعني مايُحكُمش ! طيب ياإخواننا نعمل إيه فى الــ 5 ملايين مصرى أو أكتر اللِي أختارُوه ؟.. نِعدمهُم مَثلاً ؟.. أو نحرَقهم زَيّ هِتلر مَاحَرق اليهود فى الأفران ونِخلَص ؟ .. ياإخواننا دُول مصريين زَيِّنَا كُلنا ، ولُهم حُرية الرَأي والتعبير زَيِّنَا كُلنا ، صَحيح رَأيُهم مُمكن يكون غلط .. لكن دَه رَأيُهم وهم أحرار فِيه .. لكن تُقول لِمين ؟ ومِين يسمع .. ودَه اللغم الخامس .

أما اللغم السادس فهو لو وَصَل مُرسِى لكُرسِي الرِئَاسَة .. يبقىَ سَاعتها خلاص الأخوان أخدوا البلد مُونَة وأُجرة ، على رأى المقاولين !! وبقوا همه القاضى والجلاد .. وحاتلاقى ناس منافقين قَلَبِتْ وبَقِتْ أخوان .. وناس كانت أخوان ومخَبية أعلنت عن نفسها .. وحاتوصل أننا حانفتح الحنفية ينزل لنا واحد إخوانى !! ..وأوعى تِشربُه أحسن يُقف فى زورك !! و سيحكُمنا المُرشِد .. وعلينا وَاجب الوَلاء والطاعة ، وتقبيل أيادِيه ورجلِيه كَمَان !!

أما اللغم السابع اللى الناس بتتمناه فهو صُدور حُكم من المحكمة الدستورية العليا ببُطلان أنتخابات مجلس الشعب .. يعنى يتحلّ المجلس ، ونفُوقّ بقى .. وزغرتى ياللى مش غرمانة .. ولو ده حصل يبقى كده حانبتدى فعلا من الأول .. وعلى ميه بيضا !!.. والحكم سيصدر فى نفس يوم 14/6 اللى حايصدر فيه الحكم على قانون العزل السياسى .

والمجلس العسكرى عايز يسلم السلطة فى 30/6 زَيّ مَاقال .. ومش عايز يُقعُد ولا يُوم وَاحِد زيَادَة .. وأؤكد لكم أنه دلوقت خايف أكتر مِننا كلنا أنه نتيجَة للفوضَى فى البَلد ، يضطر لتأجيل الإنتخابات ، بما يَعنِي تأجيل تسليمُه للسُلطة .. وهُوَ خَلاص زهِق ، وطلع عِينُه وعِيُون اللِي خَلفُوه ، طُوَال السَنة ونُص اللِي فاتِت ، ومَاعَنُدوش أى إستعداد يسّتحمَل دقيقة وَاحدة زيادة .. ولو دَه حَصل .. ماتِعرَفش بَقىَ حايتصرف إزَّاي ؟ ويعمل مَعانا إيه ؟ لأنه ساعِتها حايكون خلاص فقد تَركِيزُه ، وهُدوءه المُصطنَع ، وشُوَيِّة العَقل اللِي فاضْلِين عَنده ... وحايبقىَ بنِتعَامل مع مَجنُون رَسمِي .. وليس على المجنون حَرَج !!

وعايز أقولُّكم حاجة مُهمة .. كل اللِي بيحصل عندنا دَه .. فى نفس الوقت اللِي بتقوم المَلعُونة بنت المَلاعِين ( إسرائيل ) بتعزيز قواتها العسكرية .. فقد عَززت إسرائيل قوتها البَحرية بثلاثة غواصات نوَويَّة جديدة أشترتها من كَام يُوم من ألمانيا .. وهذه الغواصات قادرة على إطلاق صواريخ نوَويَّة ، وتقدر توصل لأى شاطىء من الشواطىء المصرية والعربية.؟. وتِمحِيه من على وِش الدُنيا بمَا عليه من مَباني وناس فى 5 دقائق !!!!!!!!!!!!

لكن خلينا فى نفسِنا دِلوقت لِغاية مانِفضىَ لِلكلاب دُول .. عارفين إحنا مُشكلِتنا إيه ؟ .. مُشكلِتنا إننا بَدأنا من الأول خالص بداية غلط !! .. من ساعة ماأستفتينا على الدُستور أولاً .. ولا ألأنتخابات التشريعية والرئاسية أولاً .. فخرج الأغلبية بقيادة وتوجيه الأخوان وقالوا الأنتخابات أولاً .. وبدَل مَانبني أسَاس البيت الأول ، وبَعدين نِطلع بالأدوَار العَشرَة.. لأ .. إحنا بَقى الفلاحِيس ، اللِي دَهنَّا الهَوا دُوكو .. وأحنا اللِي بنوَلَّع السِيجارة تحت البحر .. فقمنا ببناء الدُور العَاشِر أولاً .. وبَعد كِدَه نِزلنا للتاسع وحانكمل لِغاية الأساس .. ولغاية مانِوصل للأساس حانلاقى البيت كله وَقع فوق نافوخنا ..

لازم كلنا نعرف أن القانون والدستور هما أساس الحكم .. وأن القانون قد لايعجب بعض الناس .. لكن الأهم أن هذا القانون مِيزتُة الأصيلة أنه يعامل الناس كلها سَواسِية ، ولا يُفرق بينهم .. وفى هذا عظمته وشموخه ، وواجب علينا إحترامه .. لكن المُولد الِلي إحنا فيه دَه .. وسُوق عُكاظ أو سُوق الجُمعة ، اللِي عَايشين فيه بقالنا سَنة ونُص ، مش حايوصلنا أبداً لأيّ حاجة .. ولا لأيّ مكان .

و أوعوا تكونوا مِستنيين مِني حُلول ، أو إقتراحات ههههههه .. لأ أنسُوا .. أنا لاعندى حُلول .. ولا عندى إقتراحات .. وكل اللِي قِدرت أعمله هو وَضعُكم فى الصُورة الكاملة ، يمكِن تلاقوا نفسكم فيها ، وتحاولوا تصلَّحُوا وَضعُكم ومَكانكُم فى الصُورة .. لكن أحنا عاوزين مجلس من حُكام وفقهاء التاريخ الإنسانى العالمى من كل العصور ..وكل الأديان والجنسيات ، من حُكام وفلاسفة وعلماء علشان يحلولنا الكَعْبَلَة ، والمَتَاهة اللِي أحنا فيها ، لأن اللِي بيحصل ده فوق أى تَخيُّل ، وفوق أى حُلول أو مُقترحات .. لأننا بَلد بَزرَمِيط أفنذِم .
 


صـــلاح إدريـــــــــس
salahedris@gmail.com

مدون بالبلــدى الفصيـــــح
تشريفكم لمدونتى يسعدنى .. ويمتعّكم ، وقد يفيدكم
http://plackprince.blogspot.com/

 

 

 

 

 

 

 

  الرجوع إلى الصفحة الرئيسية

ALmohager_ALyoum

 

ان اردت أن تكون قويا استعمل..

http://superfitnessxl.com

 
 
 
 
 
 

لكل طلباتكم العقارية اتصلوا ب هانى عازر

Call (310) 507-4077

 

 
 
 
 
 
 
 

بيروت تايمز

 

اخبار لبنان

والجالية العربية

فى

www.beiruttimes.com

 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 

 

 

Copyright  2009 Almohager ALmasry. All rights reserved.

Site Designed by Media Center