ALmasry-ALmohager

رئيس التحرير : سامي حنا عازر

تأريخ اليوم

 

Editor in Chief: Sami H. Azer,  ESQ

E-Mail: judgesami@ca.rr.com

رقم العدد:  59                          08   ديسمبر/كانون الاول 2012

 
 

December  8th  2012                             Issue Number: 59

 

                 جريدة أسبوعية الكترونية تصدر كل يوم سبت  من لوس انجلوس .... أول  جريدة  مصرية  اون  لاين  تغطي اخبار  المهاجر المصري وشقيقه في الوطن  ...بيت لكل مهاجر في اي بقعة من بقاع العالم .. رأى لكل المهاجرين  

 

تنويه: هذه الجريدة لخدمة الجالية المصرية .. وتتقبل هبات من أعضاء الجالية من وقت لآخر

ALmohager

English

 

الصفحة الرئيسية

رسالة من المحرر

مقالات حرة

الكتــــــــــاب

الأدب

علـــوم

أخبار الجالية

رحلات وتاريخ

الارشيف
آراء وتعليقات
هدايا لخدمة الجالية
أتصل بنا
The Conciliator
الرجوع للعدد الحالي
 
 

كُتّاب

المصرى المهاجر

 

لسنا على مستوى دماء الشهيد!
اضغط هنا

أ/فاطمة ناعوت
 

لماذا يلجأ الإخوان وهم في السُلطة إلى البلطجة؟


اضغط هنا

د/سعدالدين ابراهيم
 

الدُستور والإعلان الدُستوري ..
تُوووور ..ويقول إحلبونــى !!

اضغط هنا

أ/صلاح إدريس
 

مبدعي الضاد ولقاءات من القلب

 

اضغط هنا

أ/عبدالواحد محمد
 

وأسقط الفاشيون دولة القانون

 

اضغط هنا

ا/جورج فخري
 

القتل أو التعذيب.. المحكمة الدستورية

 

اضغط هنا

رئيس التحرير
 
 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 
 

الكاتبة الشهيرة الأستاذة/فاطمة ناعوت

الأستاذة فاطمة ناعوت

 f.naoot@hotmail.com

فاطمة ناعوت

 
لسنا على مستوى دماء الشهيد!

السبت،  08 ديسمبر/كانون الأول  2012

نقلا عن المصري اليوم

             أتخيّلُ، لا بخيال الشعراء، بل بوجل أمٍّ تفضّلُ الموتَ على أن ينجرحَ إصبعُ طفلها. لو أن شهيداً من شهداء ثورتنا النظيفة (التي ظلّت نظيفةً حتى مارس ٢٠١١)، أطلَّ علينا من فردوس الله، ليعاينَ إلامَ أفضت دماؤه الطيبة، التي جرت على أرض طيبة! لا ريب سيضربه الحَزَنُ وقد ضاعت دماؤه هباءً، إلا من ملكوت الله. نجح مبارك فى توحيدنا ضدَّه وضدّ نظامه البوليسي. فقمنا بثورة أسقطته، في أيام. وما أسقطانه إلا لأننا كنا قلباً واحداً خفق على هدف واحد، ويداً واحدةً عرفتْ طريقها الحرَّ، فأمسكتْ بمعول واحد، لتُصدّعَ حجراً صلداً عمره ثلاثون عاماً. ولكن، ماذا فعل بنا مرسى ونظامه الإخوانىّ الذي لا يقلُّ شموليةً ولا استحواذيةً عن مبارك وحزبه الوطني؟ لم ينجح في تجميعنا وتوحيدنا، لا معه، ولا ضده! بل شتتنا فِرقاً وشِيعاً وقبائلَ وجماعاتٍ. ينظر فريقٌ من الفرقاء إلى فريق صاحبه باستعلاء قائلين: بعِزّةِ فرعونَ إنَّا لنحنُ الغالبون، ثم يُلقون حبالهم وعِصيّهم. فيردُّ الفريقُ الآخرُ باستهزاءٍ قائلين: إنَّ هؤلاء لشِرذمةٌ قليلون!

أتذكّرُ، معكم، الثمانية عشر يوماً الطيبة فى فجر ٢٠١١! عاشتها مصرُ فى توادٍّ وتراحم. أتذكرها وأبكى كلما شاهدتُ من حولي مصريين يقتتلون مع مصريين! مصريون يُخوّنون ويسبّون ويُكفّرون غيرهم من المصريين! معاجمُ بذيئةٌ ما تصوّرتُ وجودها، طفت على ألسن الناس في بلادى! من أين جاءت! أهذه مصرُ؟ أهذا ما أفضت إليه الثورة؟ ألسنا على مستوى دماء الشهداء، كما كتب الشاعر الوطنىّ فاروق جويدة، فى مذكرة استقالته من الجمعية التأسيسية؟

منذ عشرين عاماً قال مفكرّ صهيونيّ اسمه أودينون: قوة إسرائيلَ ليست في سلاحها النووي، فهو سلاحٌ يحملُ فى طيّاته موانعَ استخدامه، بل تكمن قوة إسرائيل في تفتيت الدول الكبرى التي حولها إلى دويلاتٍ متناحرات على أسس دينية وطائفية. ونجاحُنا في هذا الأمر، لا يعتمد على ذكائنا، بقدر ما يعتمد على غباء الطرف الآخر.

ومرّتِ العشرون عاماً ولم ينجح بنو صهيون في خطّتهم الشيطانية، على الأقل فى مصر. لم تتشتت مصرُ ولم تنقسم على نفسها، ولم ينجرح نسيجُها المواطنىّ. وما تفتت شعبُها ولا تناخر، بل توحّد على قلب واحد، إذا ما أزفت ساعة الحرب، وعلى روح واحدة فى ساعات السلام. إلى أن دقّ ناقوس الثورة، فانتفض الشعبُ متوحداً ضد حاكم شمولى أمرضنا وأفقرنا، وكان له ما أراد. فما الذي أصابنا بعدما خطا الإخوان نحو القصر؟ هل نجح الإخوانُ فى شهور قليلة، فيما أخفقت فيه العجوزُ الماكرةُ إسرائيلُ، فى عقدين؟


f.naoot@hotmail.com

 

 

 

 


  الرجوع إلى الصفحة الرئيسية

 

 

ALmohager_ALyoum

 

ان اردت أن تكون قويا استعمل..

http://superfitnessxl.com

 
 
 
 
 
 

لكل طلباتكم العقارية اتصلوا ب هانى عازر

Call (310) 507-4077

 

 
 
 
 
 
 
 

بيروت تايمز

 

اخبار لبنان

والجالية العربية

فى

www.beiruttimes.com

 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 

 

 

Copyright  2009 ALmasry Almohager . All rights reserved.

Site Designed by Media Center