سوريا: عشرات القتلى والجيش الحر يطلق معركة الحسم بحلب

 

 نقلا عن السي ان ان

السبت ، 29 سبتمبر / أيلول  2012 

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلنت المعارضة السورية مقتل أكثر من تسعين شخصاً الخميس، سقط معظمهم في العاصمة دمشق وريفها، وكذلك في حلب التي عرض ناشطون فيها لتسجيلات تظهر قائد "لواء التوحيد" التابع للجيش الحر في المدينة وهو يعلن انطلاق معركة إكمال السيطرة على المدينة، لتتزامن مع تقارير حول تزايد الاشتباكات في أحيائها.


وقالت لجان التنسيق المحلية في سوريا إن حصيلة القتلى سجلت 91 قتيلاً، بينهم 24 في دمشق وريفها و19 في حلب و18 في إدلب وتسعة في حمص وسبعة في درعا وسبعة في دير الزور وخمسة في حماه، إلى جانب اثنين في اللاذقية.

وأفادت اللجان أيضاً عن سقوط عدد كبير من الجرحى في بلدة كفرومة بمحافظة إدلب جراء القصف العنيف على البلدة من الدبابات، وكذلك تعرض حي جوبر في دمشق لقصف شديد في حين جرى العثور على جثث لخمسة أشخاص أعدموا ميدانيا في حي القدم.

أما وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" فقالت إن قوات الجيش نفذت عمليات "أسفرت عن مقتل عشرات الإرهابيين" على حد تعبيرها بالقرب من نادي العروبة والمعهد الرياضي والاشارات في منطقة بستان الباشا بمدينة حلب.

كما قالت الوكالة إن الجيش قام في العاصمة دمشق بإلقاء القبض على "عدد من الإرهابيين في عملية نوعية في منطقة جوبر فيما تم استهداف مجموعة إرهابية مسلحة في الحي وإيقاع أفرادها بين قتيل وجريح."

وبث ناشطون عبر موقع يوتيوب لتسجيل يظهر فيه عبد القادر الصالح، قائد "لواء التوحيد" التابع للجيش الحر، والذي يشكل رأس حربة المجموعات التي تواجه القوات النظامية في حلب يعلن فيه عن بدأ هجوم شامل على ما تبقى من مواقع للوحدات الموالية لنظام الرئيس بشار الأسد.

وقال الصالح في التسجيل الذي أشارة إلى بدأ "معركة الحسم" في حلب: "اليوم بدأ من كل الاتجاهات الهجوم على الجيش الأسدي، لديهم انشقاقات وأوضاع مضعضعة، وإن مكننا الله فسيكون اليوم هو الحاسم في حلب،" وحض الصالح رجاله على "الثبات والصدق مع الله وعدم قتل الأسرى الذين يسلمون أنفسهم."

وحمل التسجيل عنوان "الإعلان عن بدء معارك الحسم في حلب بمشاركة جميع الكتائب المقاتلة" ولا يمكن لـCNN تأكيد صحته أو صحة المعلومات الميدانية في سوريا بسبب رفض السلطات السورية السماح لها بالعمل على أراضيها.

يشار إلى أن الصفحات الإلكترونية التابعة للمعارضة السورية دعت إلى مظاهرات جديدة الجمعة، تحمل هذه المرة شعار "جمعة توحيد كتائب الجيش الحر."

 
 

 

 

تعليق:  

           


الرجوع إلى الصفحة الرئيسية