ALmasry-ALmohager

رئيس التحرير : سامي حنا عازر

تأريخ اليوم

 

Editor in Chief: Sami H. Azer,  ESQ

E-Mail: judgesami@ca.rr.com

رقم العدد:  68                          09  فبراير/شباط 2013

 
 

February 9th   2013                             Issue Number: 68

 

                 جريدة أسبوعية الكترونية تصدر كل يوم سبت  من لوس انجلوس .... أول  جريدة  مصرية  اون  لاين  تغطي اخبار  المهاجر المصري وشقيقه في الوطن  ...بيت لكل مهاجر في اي بقعة من بقاع العالم .. رأى لكل المهاجرين  

 

تنويه: هذه الجريدة لخدمة الجالية المصرية .. وتتقبل هبات من أعضاء الجالية من وقت لآخر

ALmohager

English

 

الصفحة الرئيسية

رسالة من المحرر

مقالات حرة

الكتــــــــــاب

الأدب

علـــوم

أخبار الجالية

رحلات وتاريخ

الارشيف
آراء وتعليقات
هدايا لخدمة الجالية
أتصل بنا
The Conciliator
الرجوع للعدد الحالي
 
 

كُتّاب

المصرى المهاجر

 

يعنى أننا فى دولة الإخوان ..!


اضغط هنا

أ/فاطمة ناعوت
 

رحيل جمال البنا... أخر أبناء أسرة مصرية معطاءة
 

اضغط هنا

د/سعدالدين ابراهيم
 

الراقص على سَعـدُه .. والباكى على نَحْسُـــه

اضغط هنا

أ/صلاح إدريس
 

النضال الكردي..ومسعود برزاني

اضغط هنا

أ/عبدالواحد محمد
 

عار تعرية المصريين أمام العالم


اضغط هنا

ا/جورج فخري
 

الديموقراطيا سبيلي!

 

اضغط هنا

د/أبراهيم نتّو
 

آفة الثائر


اضغط هنا

أ/أميرة عبد الرحمن
 

الفريق ضاحى خلفان .. اغتيال المبحوح

 

اضغط هنا

رئيس التحرير
 
 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 
 

الكاتبة الشهيرة الأستاذة/فاطمة ناعوت

صانعُ الفرح

                        شعر

إلى كلِّ الأشرار في العالم:

كونوا كالزهور

صانعي فرح

ولا تكونوا كأبطال الحكايا

سارقي فرح.

 فاطمة ناعوت


في بيتكم القديم

 23 آذار/مارس 2012


الزهراتُ اليانعاتُ
اللواتي تركتُهنّ في بيتكم القديم
يُشرقن
خلف وهج الشموع
مثل مريم البتول،
متى غدون جَدّاتٍ
يتقافزُ حولهنّ الحَفَدَةُ
والسنوات؟
وكيف؟

البيتُ الذي بناه البلجيكُ في بداية القرن
المفتاحُ الضخمُ
الذي كمفاتيح القلاع
وشوَشنا إليه أسرارَنا
النوافذُ العالية
تُدخِل الضوءَ
بقَدر ما تحتملُ دفاترُ الجامعة.

تحت يديك
دوائرُ الكهربية وقانون إديسون،
وتحت يدي
كنيسةُ نوتردام
وصندوقُ الفرعون في جوف الهرم،
عمارةُ الفراعين تبتلعُ القوطيين
وقوانينَ الاتزان
ولا شيءَ يعلقُ في عقول طلاب الهندسة
إلا قانونُ:
الحبّ الأول.

ينفتحُ البابُ العالي
تدخلُ صينيةُ الشاي
تحملها صبيةٌ صبوحٌ،
وشمعةٌ
تتقدّم طابورًا من الصبايا
مثل البجعات البيض
يتحلّقن حول الشقيق الأمير
الذي وقع في هوى الخُلاسية.

الخُلاسيةُ ضاعتْ في الزحام
والصبيُّ يجوب الطرقات
يسألُ المارّة:
هل رأيتم حبيبتي؟
تقول السابلةُ:
لا،
لم نرها!

كان لابد أن تنتفضَ الثوراتُ
ويسقطُ الطواغيتُ
كي تصعدَ الخلاسيةُ فوق تمثال الشهيد
رافعةً علمَ طِيبة
الذي بعدُ
لم يحمل عينَ حورس!

يراها الفتى من آخر الميدان ويهتف:
ها أنا ذا
حبيبُكِ القديم!
عودي إليّ!

 

 

  القاهرة / 16 يونيو 2011


 

 

 

 


  الرجوع إلى صفحة الأدب


  الرجوع إلى الصفحة الرئيسية

 

 

ALmohager_ALyoum

 

ان اردت أن تكون قويا استعمل..

http://superfitnessxl.com

 
 
 
 
 
 

لكل طلباتكم العقارية اتصلوا ب هانى عازر

Call (310) 507-4077

 

 
 
 
 
 
 
 

بيروت تايمز

 

اخبار لبنان

والجالية العربية

فى

www.beiruttimes.com

 

مساحة أعلانية

 

ضع أعلانك هنا

 

 

 

 

Copyright  2009 ALmasry Almohager . All rights reserved.

Site Designed by Media Center